أقسام الوصول السريع (مربع البحث)

"كثرة حالات التسمّم بسبب الدلاع" : المدير العام لهيئة السلامة الصحية يوضّح.. (فيديو)

نفى المدير العام للهيئة الوطنية للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، محمد الرابحي، اليوم الخميس، وجود حالات تسمّم غذائي جرّاء استهلاك الدلاّع"، مؤكّدًا أنّ "كل المنتوجات الموزّعة على مراكز التوزيع تخضع لرقابة عالية خلال جميع مراحلها".

وأوضح الرّابحي، خلال مداخلة هاتفية على اذاعة موزاييك أف أم، أنّ "الدّلاع الذي يتم ترويجه حاليّا سليم تمامًا من الناحية الفيزيوكيميائية والناحية الجرثومية"، مشيرًا إلى أنّه "مصالح الرقابة ركّزت على الدّلاع بصفة خاصة نظرًا لاستهلاكه بشكل واسع من قبل المواطنين". وأضاف الرّابحي أنّه "تمّ اقتطاع عيّنات من الدلاع في جميع الولايات وتم اخضاعها للتحليل"، مشيرًا إلى أنّ "الهيئة تقوم بالبحوث اللّازمة للكشف عن الظروف التي يتم فيها تصنيع وانتاج الدّلاع ثم تحليل العيّنة الغذائية الأخيرة".

وطمأن الرّابحي المواطنين بأن "كل المنتوجات التي يتم ترويجها، سواء من الداخل أو من الخارج وتمرّ بمسالك التوزيع الرسمية، هي مراقبة 100/100 ولا يمكن لأيّ منتوج غير مطابق أن يدخل إلى الأسواق التونسية".

وشدّد المدير العام للهيئة الوطنية للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية على أنّه "يمنع منعًا باتًّا استعمال المياه المستعملة غير المعالجة في ريّ الإنتاج الفلاحي"، لافتًا إلى أنّ "المدخلات والمبيدات المستخدمة في المنتوجات الغذائية على غرار الدلّاع هي محلّ متابعة من قبل هيئة السلامة الصحيّة عن طريق إجراء بحوث في المخابر".

الفيديو :