أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

الإعلامي القدير جميل الدخلاوي : غاب عن الشاشة لكن صوته العذب ظلّ عالقا في ذاكرة التونسيين (فيديو)

جميل الدخلاوي و ما ادراك ما جميل الدخلاوي ..

الصوت الي بث فينا الفخر و النخوة و العزة بالانتماء القرطاجي و الحروب البونية و حنبعل وعليسة.

يعتبر من الشخصيات التي قد برزت بشكل كبير في العمل الإعلامي، حيث أنه من الشخصيات التي قد بثت الفخر والنخوة بالانتماء للوطن، وكما أنه لديه العديد من المساهمات المتنوعة في العديد في العديد من الأعمال الوطنية المهمة، و لديه كلمة مشهورة قد قالها واشتهر بها وهي "ينبع منها عبق رائحة التاريخ".

كان متابعي للقناة الوطنية يتسمرون مساء كل خميس للاستمتاع بذلك الصوت العذب الذي ثقف المستمعين لغويا وتاريخيا.

بل ويبحر بهم إلى حضارات عابرة عابقة ويضرب موعدا مع الزمن العريق لحضارة ضاربة في القدم.

وقد ابتعد جميل الدخلاوي عن المشهد الإعلامي، ثم عاد إلى القناة الوطنية بعد الثورة، لكن بسبب رفضه تغطية حدث من تنظيم رابطة حماية الثورة، تمت إقالته وإبعاده من طرف حكومة الترويكا.

وعاد الدخلاوي إلى النشاط الإعلامي لاحقا من خلال برنامج "تبعني" وهو برنامج مختص في الشأن السياحي ، ولم تستمر التجربة سوى 4 حلقات كانت كافية لحصوله على جائزة دولية.

جميل الدخلاوي يصح عليه القول "الباهي ما يقعدش".

في غياب جميل الدخلاوي غابت الكلمة الجميلة والتقارير التاريخية الرائقة ليترك فراغا كبيرا لم يقع سدّه بعد.

وقد تداول التونسيون مقطع فيديو له مسترجعين ذكرياتهم، وعلقوا :"كنت نستناه كل نهار خميس 5:30 باش نتفرج في برنامجو بكل شغف ساهم بشكل كبير في تثقيفنا لغويا و تاريخيا الف شكر و احترام .. كلمتو المشهوره ينبع منها عبق رائحة التاريخ كان يعيشني في حقبات زمنية كم تمنيت العيش فيها كان كيف يتكلم نحس روحي وريث العرش القرطاجي او محارب فوق صهوة جواد او ماشي من مشات حنبعل في الحرب البونيقية او مصارع في حلبات المصارعة الرومانية في قصر الجم او اسير.. احببت انتمائي القرطاجي من خلال الرجل هذا الف الف الف شكر لك سيدي ..".

الفيديو :






تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-