أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

قصة نجاح حلّاق تونسي في السويد : من "صانع" إلى صاحب أكبر صالون يقصده الأغنياء والشخصيات المهمّة (فيديو)

تحدّث مواطن تونسي مقيم بالسويد عن تجربته في الإقامة هناك ومزاولته لعمله كحلاّق، فهو مالك أكبر صالون حلاقة ب"ستوكهولم" كاشفا كيف كانت بداياته في المجال و الصعوبات التي تلقّاها في بداية مشواره خصوصا و أن له 35 سنة و هو في السويد وأصبح حلاقا للشخصيات العالمية و الوزراء والسفراء .

وقال ذات المتحدث :" في البداية كنت نكري كرسي عند حلاق وصارتلي كي الغيرة.. الناس حبتني وتستناني انا، و هو الصالون متاعهم بعد كي يجو كليونات يسألو عليا يقولولهم روحو بيه لتونس ... اي واحد تونسي يعرف القوانين هوني ياكل و يوكّل دوب ما يبدا مايعملش عداوات مع الناس و يخليهم يشكيو بيه .. على قد ما تتجنب العلاقات الخايبة هوني على قد ماتنجح نجاح كبير لا نظير له.. والحمد لله وفقني ربي وتجينس شخصيات كبيرة".

الفيديو :





تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-