أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

أسطورة الكوميديا والتمثيل : أحدث ظهور للممثلة التونسية القديرة زهيرة بن عمار (فيديو)

زهيرة بن عمار هي ممثلة و مخرجة و مؤلفة ولدت في تونس سنة 1956

وهي واحدة من النساء الرهيبات للمسرح التونسي، فقد كانت دقيقة جدا في اختيار أدوارها.

منذ ثمانينيات القرن الماضي، لمع اسمها إلى جوار أسماء أخرى مثل جليلة بكار، ورجاء بن عمار، وليلى طوبال وفاطمة بن سعيدان.

بدأت زهيرة بن عمار مسيرتها في المسرح المدرسي وفي فرق الهواة في منتصف سبعينيات القرن الماضي٫ البداية الحقيقية والاحترافية كانت مع فرقة «المسرح المثلث» التي كانت أشبه بورشة لتكوين وإعداد الممثل، إضافة إلى عروض متحصّلة من بروفات تبحث في الارتجال وتعبيريات الجسد والمشهديات البصرية.

بعدها، صار اسمها جزأً من النهضة المسرحية التي أدهشت الجمهور المحلي والعربي والأجنبي.

هكذا، تقاسمت الطموحات الطليعية والمتنوعة التي رافقت تألق التجارب التونسية على المسارح المحلية والعربية، ونجاحاتها في عدد من أبرز المهرجانات في العالم ، وعملت مع الفاضل الجعايبي في أربعة عروض هي:

«عرب»، «كوميديا»، «فاميليا»، و«عشاق المقهى المهجور».

وظهرت في «وناس القلوب» لمحمد إدريس، و«كاليغولا» لقيس رستم، و«فهمتلا» لتوفيق الجبالي، وغيرها من الأعمال التي صارت علاماتٍ مضيئة في الريادة المتواصلة للمسرح التونسي، إضافة إلى مشاركتها المميزة في عدد من أفلام الموجة الجديدة مثل: «حلفاوين» و«صيف حلق الواد» لفريد بو غدير، و«صمت القصور» لمفيدة التلاتلي, تلقيت في بداية حياتها الفنية عدة ورشات عمل سواء في المسرح الوطني مع مخرجين ألمان وإيطاليين وفرنسيين أو في باريس .

كما شاركت في عديد المسلسلات والسيتكومات من بينهم :

سلسلة لوتيل (الفندق)

سلسلة عند عزيز

مسلسل ناعورة الهواء 2014

سلسلة أضحك لدنيا

سلسلة قهوة جلول

و من هذا التراكم الحيوي، صنعت زهيرة بن عمار اسمها وحضورها. 

التمثيل صار جزأً من عملية إبداعية متكاملة تشمل الكتابة والإخراج، إضافة إلى عشرات الورشات التدريبية في فنون الأداء في تونس والخارج.

الممثلة الحاصلة على جائزة أفضل ممثلة في الدورة الأولى من «مهرجان قرطاج»، هي ابنة زمن طليعي، وثقافة معاصرة ومتجددة، وأطروحات تنتمي إلى الشرائح المضغوطة والمظلومة في المجتمع.

وقد ظهرت زهيرة بن عمار مؤخرا في حفل افتتاح أيام قرطاج المسرحية بإطلالة أنيقة، وتداول التونسيون صورها على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي معلقين :"

بالنسبة ليا شخصية خديجة في سوبرات عزيز الي مثلتها المبدعة زهيرة بن عمار شهرت خديجة بسكويت من الشخصيات الطريفة والحلوة وخفيفة الظل في سيتكوم ،خديجة بنت الأكابر الي عندها حب ذات كبير برشا اما بطريقة صحية مش أنانية وغرور وتكبر بالعكس هي شخصية متواضعة ،شخصية خديجة الي عندها مشكلة نفسية و مرض نفسي هي سرقة وماكلة البسكويت والشكلاطة والحلو من السوبرات ،حاجة قوية وخارجة علي سيطرتها متنجمش تتحكم فيها ،شخصية طيبة حنونة صديقة وأخت لبهيجة برغم عركهم ومشاكلهم البسيطة فيسع مايتصالحه وهذا يرجع لقلبها الخير ونيتها الطيبة الي لاتحقد ولاتشد البغض ،خدومة معطاءة الي يستحقها في حاجة يلقاها ديما محبة لأصحابها الكل إيجابية وبكلها طاقة وحماس في خدمتها ،واضحة صريحة ،ذكية خدامة ومجتهدة في خدمتها وعزيز مايعطي الثقة والمسؤولية في الخدمة كان ليها هي ،شخصية متحملة للمسؤولية وجديرة بالثقة ،دورها مختلف وحلو من بين برشا أدوار حلوين مثلتهم المبدعة زهيرة بن عمار بعد شخصية جويدة في الوتيل وعلية في اضحك لدنيا ،برافوا للممثلة القديرة المبدعة زهيرة بن عمار ".

الفيديو :






تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-