أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

رغم بساطة مكوناتها : "السلطة المشوية" التونسية تحتل المراتب الأولى ضمن أفضل السلطات في العالم

إلى جانب الهريسة، المدرجة الآن ضمن التراث الثقافي غير المادي لليونسكو،

صنف موقع تايست أطلس العالمي، السلطة المشوية التونسية في المرتبة الرابعة في قائمة أفضل 50 سلطة في العالم، بـ4.57 نقطة وبهذا تسجل تراجعا بثلاث مراتب بعد أن كانت في المرتبة الأولى العام الماضي. 

وتصدرت السلطة البلغارية التقليدية “شوبسكا” قائمة أفضل 50 سلطة في العالم، بـ4.67 نقطة، فيما احتلت سلطة “داكوس” اليونانية المرتبة الثانية بـ4.63 نقطة. 

  السلطة اليابانية “جوما واكامي” جاءت في المرتبة الثالثة في قائمة ترتيب السلطات. بينما كانت المرتبة الخامسة من نصيب السلطة الرومانية “روسي” بـ 4.54 نقطة. 

السلطة المشوية التونسية :

طبق تقليدي تونسي شهير، يتكون من حبات الفلفل والطماطم والبصل والثوم المشوية على الفحم تنزع منها القشور وتهرس في إناء خاص نحاسي أو خشبي يسمى “المهراس” وتتبل بالملح والكروية وزيت الزيتون. وتوضع في طبق وتزين بحبات الزيتون وشرائح سمك التن والبيض المسلوق.

تعد السلطة المشوية طبقا يوميا يقدم كذلك في الأفراح والمناسبات الاحتفالية في تونس وأحد أطباق الضيافة في كل البيوت. 

تقدم السلطة المشوية مع جميع أنواع السمك واللحوم الحمراء والبيضاء و”خبز الطابونة” التونسي الشهير. 

وتعدّ “السلاطة المشوية”، أحد أبرز الأطباق التي يندر غيابها عن المائدة التونسية في فصل الصيف وخصوصا في شهر الصيام، وفي عيد الإضحى، بالخصوص وهو عبارة عن خضروات مشوية وذات فوائد كثيرة.

الفيديو :




تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-