أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

التونسية إكرام كروات : أول عربية تتربع على عرش بطولة العالم للملاكمة "الحمد لله شرفت تونس"

عندما قررت لاعبة الجودو التونسية إكرام كروات عام 1993 تغيير اختصاصها والتوجه لممارسة الملاكمة، لم تكن تعلم أن الأقدار ستحمل لها مفاجآت غير متوقعة وستضعها يوما ما على منصة التتويج ببطولة العالم لرياضة تبدو للوهلة الأولى عصية على الجنس الناعم.

لكن الفتاة مضت في طريق صعب ومليء بالتحديات والطموحات التي استمرت لأكثر من 20 عاما، قبل أن تعتلي عرش الملاكمة النسائية العالمية، وتصبح أول امرأة عربية تتوج بطلة للعالم للملاكمة المحترفة (WBF)، بعد فوزها في نزال قوي على حاملة اللقب الأرجنتينية كلوديا أندريا لوبيز في ألمانيا.

ووفقا للاتحاد فقد استطاعت كروات البالغة من العمر 39 عاما، والتي تتدرب تحت إشراف الأميركي روي جونز جونيور أن تحسن تصنيفها الدولي إلى مؤشر (13 ـ 3)، وذلك بعد إحرازها لقب بطولة العالم 2023 (وزن بين 63 و67 كيلوغراما).

وقالت إكرام كروات عقب فوزها على كلوديا أندريا لوبيز، "الحمد لله على هذا التتويج، أول لقب عالمي في مسيرتي لأصبح بطلة للعالم في الملاكمة، شكرا لمدربي روي جونز جونيور، شكرا لعائلتي وللاتحاد الدولي للملاكمة، ولكل من دعمني في هذا المسار".

وتابعت، في تدوينة على حسابها في موقع فيسبوك، "ممتنة كثيرا لكل من رافقني على امتداد فترة تحضيراتي للنزال القوي، أشكر كل أصدقائي، لقد كانت مناسبة رائعة في مسيرتي الاحترافية أن أحرز هذا اللقب".

وقد أكد رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة المحترفة، هاوارد غولدبيرغ، أن "إكرام قامت بعمل جبار ومذهل قادها لإحراز بطولة العالم، كانت مجهوداتها الكبرى وعزيمتها القوية وحرصها على تطوير مستواها من العوامل الفارقة على طريق أن تصبح أول تونسية وعربية تحقق هذا الإنجاز اللافت".

مسيرة نجاح إكرام كروات :

وفي الحقيقة، لا يبدو تتويج إكرام كروات بلقب بطولة العالم للملاكمة حدثا عابرا بقدر ما يخفي قصة مثيرة ومليئة بالتحدي والعزيمة كتبت أول فصولها في مدينة باجة عندما قررت وهي في الأصل لاعبة جودو، ممارسة رياضة الملاكمة التي تعد من الرياضات التي لا تحظى بقدر من الإقبال والاهتمام من قبل التونسيات اللاتي يخترن طرق أبواب ألعاب أخرى مثل كرة اليد والسلة والطائرة والتنس والجمباز وألعاب القوى وغيرها.

وشقت إكرام طريقها بثبات في حلبات الملاكمة منذ سن التاسعة، لكن هجرتها مع عائلتها إلى ألمانيا سنة 1997 كان منعرجا حاسما في مسيرتها الرياضية، حيث بدأت رحلة شاقة وممتعة صنعت منها نجمة لها مكانتها في الملاكمة النسائية.

ومنذ سن الـ13، قررت بعد نصيحة من أفراد عائلتها الالتحاق بإحدى الجمعيات الألمانية للملاكمة لتبدأ خوض مشوارها بهدف إثبات ذاتها في اختصاص لم يكن يستهوي كثيرا النساء.

وفي عام 2003، بدأت بالمشاركة في مباريات للهواة في ألمانيا، وأحرزت لقب بطولة "الراين"، لتحتل بذلك المرتبة الثالثة في بطولة ألمانيا، قبل أن تواصل النجاحات عند انتقالها للعيش والتدرب في برلين، إذ حصلت على المركز الثالث في بطولة ألمانيا سنة 2010.

و في 2015 دخلت إكرام عالم الاحتراف، وذلك عندما خاضت أول نزال للملاكمة المحترفة في  برلين أمام ساندي ويبر، في مباراة أوقفها الحكم منذ الجولة الأولى بسبب عدم تطابق وتقارب المستوى ليعلن فوز الملاكمة التونسية عن جدارة.

وعلى امتداد مسيرتها الاحترافية، خاضت إكرام كروات 16 نزالا، فازت في 13 منها وخسرت في 3، أما أفضل ترتيب فكان حلولها في المركز الـ13 سنة 2018، كما حققت عدة انتصارات بالضربة القاضية.

الفيديو :






تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-