أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

بالفيديو / تونسية تنهار باكية :"عشت في الميتم لا أم لا أب.. وفما عون قلّي باش نوقفك ياخي هزني لدارو"

أثارت شابة تونسية تفاعل وتعاطف التونسيين وذلك بعد ظهورها في حوار مع برنامج الواقع التونسي تحدثت فيه عن معاناتها بعد تخلي والديها عنها وعيشها في الميتم لتجد نفسها بعد ذلك في الشارع وعرضة للاستغلال والإهانة.

وقالت :"عشت برشا حاجات خايبين عشت في ميتم.. نعرف كان أمي بابا ما نعرفوش.. وأمي ما تحبنيش نعيش معاها.. عديت 5 سنين في ميتم صفاقس وعامين في الزهروني.. نخير إني نعيش في الشارع وما نبقاش في centre الزهروني.. البلاصة هذيكا أفسد مالشارع فيها برشا بنات خايبين وحتى المسؤولين الي معانا ماهمش باهين".

وأضافت وهي تروي حادثة حصلت لها مع أحد أعوان المرور حسب قولها :"توا عمري 18 خرجوني عايشة بين الشارع ودار صاحبتي.. كان فما مسؤول يتفرج فيا نقلو خرجني مالبلاد راني فديت وحتى الأعوان يطمعو فيك.. عندي نهارين عون مرور وقفني قلي باش نهزك للمركز ياخي هزني لدارو..

كي نمشي نلوج على خدمة يضحكو على لبستي ويتمقعرو عليا.. ويقولولي ما عندكش أم وما عندكش بو قيمتك ماهيش من قيمتنا".

وقد أثارت تصريحاتها تفاعل التونسيين مطالبين بلتح تحقيق في حادثة عون المرور وضرورة الإحاطة بها.

الفيديو :





تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-